أحداث جارية

مصر تفتتح بنك الجينات والأصول الوراثية للأحياء المائية

في إطار من التطوير وتنفيذ لأحد المشروعات البحثية ضمن نداء الاقتصاد الأزرق قامت أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا بافتتاح بنك الجينات والأصول الوراثية للأحياء المائية في مصر بتمويل يبلغ 3 ملايين جنيه مقدم من الأكاديمية، وحضر الافتتاح الدكتور عمرو فاروق نائب رئيس الأكاديمية بالنيابة عن الدكتورة جينا الفقي، بالإضافة إلى حضور الدكتور علي أحمد رئيس المعهد القومي للعلوم البحار والمصايد.

أهداف بنك الجينات والأصول الوراثية للأحياء المائية في مصر

تم إنشاء بنك الجينات والأصول الوراثية للأحياء المائية لتحقيق بعض الأهداف المهمة وهي كما يلي:

  • الاستفادة القصوى من المحتوى الوراثي في الأحياء المائية في مجالات البيئة والصناعة.
  • ابتكار تكنولوجيا جديدة لحفظ الأصول الوراثية للأحياء المائية وكذلك أنواع الأسماك الاقتصادية.
  • إنشاء أطلس تعريفي تفصيلي للاحيغاء المائية المصرية.
  • وأخيرًا يهدف إنشاء البنك إلى جعله مصدر مهم لتجميع الأصول الوراثية اعتمادًا على تمويل من أكاديمية البحث العلمي.

أهمية بنك الجينات والأصول الوراثية للأحياء المائية

يمتلك بنك الجينات والأصول الوراثية للأحياء المائية المصرية أهمية كبيرة لذلك اهتمت أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا بافتتاحه نذكر لكم أهمية إنشائه كالتالي:

  • يساعد بنك الجينات الأصول الوراثية للأحياء المائية المصرية في إنشاء منظومة الاستفادة من المحتوى الوراثي الخاص بالأحياء المائية في مجال الصناعة وتطبيقاته.
  • إنشاء جيل من الباحثين في مجال حفظ وتحليل وتسويق الأصول الوراثية للأحياء المائية، بالإضافة إلى تقديم جميع خدمات التحاليل الوراثية الخاصة بالأحياء المائية لجميع الهيئات الحكومية والهيئات الخاصة.
  • يحافظ البنك على الأصول الوراثية للكائنات المائية والأسماك لسنوات طويلة دون التأثر بالعوامل البيئية والبشرية.
  • تأسيس قاعدة بيانات لأصناف الكائنات البحرية الموجودة في البيئة المائية المصرية تبعًا للبصمة الوراثية، وذلك لمساعدة أصحاب القرار في رصد أنواع الكائنات البحرية والمساعدة في استدامتها.

جهات تقديم الدعم لبنك الجينات

قامت ادارة المعهد في القناطر الخيرية بالتصريح عن دعمها لإدارة المعهد للمشروع، بالإضافة إلى دعم أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا للفريق البحثي الموجود في المعهد لإنشاء أول وحدة خاصة بالأصول الوراثية الأسماك البلطي النيلي الموجودة في بحيرة ناصر، وذلك لحفظ تميز البلطي الموجود بها بالجودة العالمية، وذلك من خلال ابتكار بعض التقنيات الحديثة لحفظ وتحليل وتسويق أمشاج بلطي بحيرة ناصر ومحتواها الوراثي إلى بقية المحافظات والأماكن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى